رسالة اليوم

Search Our Site

Share |

إرادة الله قداستنا
أنا مقدس بدم يسوع، وهو يجعلني قديساً، مكرساً للرب

درسنا أنه في اللغة الأصلية للكتاب المقدس تعد كلمتا، مقدس وقديس، كلمتين لهما نفس المضمون. لذا فالتقديس يعني أن يجعل الشخص أو الشيء قديساً. وقصد الرب هو أن يجعلنا قديسين.
"القداسة" هي سمة فريدة من بين سمات الله الرائعة، فالله لديه سمات رائعة كثيرة. كالمحبة والقوة والحكمة... ولكن يمكننا القول أن هذه الصفات لديها ميزة أنها تنعكس علينا نحن البشر. فقد اختبرنا المحبة من البشر، ونعرف أشخاصاً أقوياءً، والتقينا بآخرين حكماء. ولكن بالتأكيد تظهر هذه الصفات في البشر بدرجة قليلة لا يمكن قياسها مقارنة بالله. ولكن على الأقل لدينا فكرة عنها. ولكن عندما نتحدث عن القداسة، فهي جوهر تميز الله واختلافه. الله قدوس بطريقة فريدة.
القداسة هي شيء غير موجود خارج الله. والى حد ما، يمكنك أن تقيس مدى معرفتك بالله، بمقدار ما تعرفه عن القداسة. وأستطيع أن أصيغها في العبارات التالية: نحن نشكر الله اعترافاً منا بصلاحه، نسبحه من أجل عظمته، ونعبده من أجل قداسته. وهكذا فالعبادة هي استجابتنا لقداسة الله.
أوصانا الله في العهد القديم في سفر اللاويين قائلاً:
"وَتَكُونُونَ قِدِّيسِينَ، لأَنِّي أَنَا قُدُّوسٌ. " (لاويين 11: 44)،
وفي العهد الجديد يقتبس الرسول بطرس هذه الكلمات قائلاً:
"لأَنَّهُ مَكْتُوبٌ: «كُونُوا قِدِّيسِينَ لأَنِّي أَنَا قُدُّوسٌ" (بطرس الأولى 1: 16).
هناك طريقتان مختلفتان نحقق بهما القداسة، في كل من العهد القديم، والعهد الجديد. وسوف أتطرق لهاتين الطريقتين – في الأيام القليلة المقبلة.


صلاة
أشكرك يا رب، من أجل دم يسوع. أعلن أن الله قدوس، يستحق العبادة - وأني مقدس بدم يسوع، وهو يجعلني مخصصاً، مكرساً للرب. آمين

Download Audio