رسالة اليوم

Search Our Site

Share |

مقياس حبه
أشهد بما تقوله الكلمة المقدسة عن ما يصنعه دم يسوع لنا

speaker iconيجب أن ينضح دم الذبيحة في يوم الكفارة سبع مرات أمام الله الآب. (انظر لاويين 16 : 14). نرى أن هذا القانون في العهد القديم قد تًمم بالضبط في ذبيحة يسوع على الصليب.

أولاً، أصبح عرقه دماً. ثانياً، ضربه الجنود الرومان في وجهه بقبضتهم وبالعصي. ثالثاً، جلدوه بالسياط الرومانية. رابعاً، شدوا لحيته. خامساً، غرسوا تاج الشوك في فروة رأسه. سادساً، اخترقت المسامير يديه ورجليه. سابعاً، اخترقت الحربة جنبه.

هذا هو مقياس محبة المسيح. لقد كلفته كل ما لديه بمعنى الكلمة. لم يتخلى فقط عن مجده، وعرشه، وعظمته وهو الله. لم يكن مثل رجل أو إنسان عادي يتخلى ببساطة عن بعض ممتلكاته. لقد تخلى عن نفسه. كانت حياته الخاصة التي سكبها في دمه ثمناً للفداء. فكر في تلك الحقيقة المذهلة واعلم أنها مقياس محبة الله، إنها محبة مفرطة، على أقل تقدير!

صلاة
أشكرك يا رب، من أجل دم يسوع. أُعلن أنه تخلى على كل ما يملك – سكب حياته بالكامل – ليحررني من الخطية. وأشهد بما تقوله الكلمة المقدسة عن ما يصنعه دم يسوع لي أمام الشيطان. أمين

Download Audio