رسالة اليوم

Search Our Site

Share |

الخروج من مملكة لأخرى
دم يسوع، قد افتداني من قبضة الشيطان

speaker iconلقد فدانا الرب وبالتالي لم نعد في يد الشيطان بل في يد الرب.


"شَاكِرِينَ الآبَ الَّذِي أَهَّلَنَا لِشَرِكَةِ مِيرَاثِ الْقِدِّيسِينَ فِي النُّورِ، الَّذِي أَنْقَذَنَا مِنْ سُلْطَانِ الظُّلْمَةِ، وَنَقَلَنَا إِلَى مَلَكُوتِ ابْنِ مَحَبَّتِهِ" كولوسي 1: 12 – 13

الحقيقة هي أن الرب قد خلصنا من سلطان الظلمة – أي مملكة الشيطان – ونقلنا لمملكة المسيح. وبالتالي نلنا الفداء – وغُفرت خطايانا. ولم نعد في مملكة الشيطان، ولا في نطاق سلطانه. إن غير المؤمنين الذين يرفضون المسيح، المتمردين، العاصين هم الذين تحت السلطان الشرعي للشيطان. ولكننا نحن المؤمنين لسنا كذلك.

والحقيقة هي أنه عندما نتوب ونُسلم حياتنا ليسوع المسيح ونجعله رباً علينا، يتم نقلنا (أو ترحيلنا) - الروح والنفس والجسد - من مملكة الشيطان إلى مملكة المسيح. وهذه حقائق نؤمن بها. نؤمن بحقائق العالم غير المرئي لكلمة الله، لأننا لم نعد نحيا بحسب مشاعرنا. إن ترس الإيمان يشمل كل مجالات حياتنا وبه نطفئ جميع سهام الشرير الملتهبة (أفسس 6: 16).

صلاة
أشكرك يا رب، من أجل دم يسوع. أؤمن أن دم يسوع قد خلصني من الظلمة ونقلني لمملكة الله. وأن دم يسوع، قد افتداني من قبضة الشيطان. آمين.

Download Audio